اختتام البرنامج التثقيفي في المدارس المشاركة في مشروع عصفور الشمس

14/11/2019

اختتمت بلدية نابلس أول أمس البرنامج التثقيفي المتعلق برفع الوعي والمشاركة الفاعلة للحفاظ على النظافة لدى طلبة اربع مدارس اساسية تم استهدافها ضمن مشروع عصفور الشمس في محيط البلدة القديمة، مدرسة الغزالية للبنين مدرسة ظافر المصري للبنات، مدرسة عبد اللطيف هواش للبنات، مدرسة عبد المغيث الانصاري للبنبن.
وأوضحت السيدة رجاء الطاهر مديرة العلاقات العامة والدولية أن مشروع عصفور الشمس تنفذه بلدية نابلس بدعم من جمعية اينا الالمانية يهدف الى رفع الوعي لدى طلبة المدارس تجاه أهمية الحفاظ على النظافة العامة وتوجيه سلوكيات الطلبة وتعديلها لتصبح ثقافة ونمط حياة، وتحسين الوضع البيئي والصحي في المدارس ومحيطها، لاضفاء المظهر الحضاري والجمالي داخل المدارس وخارجها، من خلال تعزيز ثقافة الانتماء والحفاظ على الممتلكات العامة وإشراك طلبة المدارس في المسؤولية تجاه مدينتهم.
وأجمع مدراء المدارس الشريكة في المشروع أن البرنامج التثقيفي لمشروع عصفور الشمس حقق اهدافه حيث عرف الطلبة على الجهود التي تنفذها بلدية نابلس في ملف النفايات، ورفع الوعي لديهم حول الحفاظ على النظافة، وعزز لديهم المشاركة واقترح انشطة للحفاظ على النظافة بدءاً من النظافة الشخصية وخلق بيئة صحية نظيفة داخل المدارس ومحيطها وصولا للاماكن العامة في المدينة.
وشمل البرنامج التثقيفي ما يزيد عن عشرين لقاء تنوعت بين لقاءات مع مجالس الأمهات والطلبة بتقديم من السيدة عروب جملة الاخصائية الاجتماعية في مركز تنمية موارد المجتمع، حيث ركزت على الدور الهام الذي تلعبه أمهات الطلبة في توجيه سلوك أبنائهم وغرس قيم الحفاظ على النظافة لديهم منذ الصغر.
وتضمن البرنامج التثقيفي التعريف بالجهود التي تنفذها طواقم قسمي الصحة والحركة في بلدية نابلس داخل احياء البلدة القديمة ومركزها التجاري، حيث أوضح المهندس سعد ابو زنظ مهندس البيئة في بلدية نابلس والمكلفة بادارة قسم النفايات الصلبة انه يتم يومياً ضمن فترتين صباحية ومسائية وبجهود ما يقارب 55 عامل نظافة جمع والتخلص مما يقارب 20 طن من النفايات.
ومن خلال التواصل المباشر مع الطلبة والحوار وتبادل الآراء وفتح باب النقاش حول موضوع النظافة مع جميع فئات المجتمع ناقش منسق المشروع في بلدية نابلس علاء الجيطان آليات التعاون والشـراكة للحفاظ على نابلس مدينة جميلة نظيفة بشكل مستدام.
وبهدف تعزيز الوعي واحداث تأثير على السلوك لدى طلبة المدارس المشاركة في المشروع نفذ الفنان عميد جاموس في مركز تنمية موارد المجتمع تدريبات لعروض فنية وتمثيلية استهدفت عدد من طلبة المدارس المشاركة ليكونو سفراء في نقل رسالة المشروع لزملائهم وللمجتمع المحلي.
وشمل المشروع استخدام ومناقشة لوحات تحمل صور مختلفة تم التقاطها وتوثيقها من قبل دائرة العلاقات العامة في بلدية نابلس لمراحل جمع وفرز والتخلص من النفايات وصور توضح مشاركة مؤسسات المجتمع المحلي والمبادرات الشبابية في حملات النظافة، وكذلك صور توضح سلوك المواطنين أثناء التخلص من نفاياتهم

حفل تابين المناضل بسام اشكعة

حفل تأبين المناضل العربي القومي، بسام احمد الشكعة ، رئيس بلدية نابلس الاسبق الذي إقيم في مسرح الأمير تركي يوم أمس الموافق 12 تشرين ثاني 2019 حضره نخبة من القادة والسياسيين والمؤسسات الرسمية والأهلية وفئة نخبوية من المجتمع الفلسطيني، وشخصيات من الجولات المحتل والداخل الفلسطيني.. رحم الله المناضل الكبير القومي بسام الشكعة، ولأهله وأنجاله حسن العزاء.
سيبقى أبو نضال أيقونة النضال الفلسطيني على مدار التاريخ

مشاركة رئيس بلدية نابلس المهندس سميح طبيلة وعدد من أعضاء المجلس البلدي، في الاحتفال المركزي لاحياء ذكرى الشهيد القائد ياسر عرفات

13-11-2019

بالصور :- مشاركة رئيس بلدية نابلس المهندس سميح طبيلة وعدد من أعضاء المجلس البلدي، في الاحتفال المركزي لاحياء ذكرى الشهيد القائد ياسر عرفات ، والذي أقيم يوم أمس، في مسرح حكمت المصري في الاكاديمية بحضور رمسي وشعبي يعبر عن مدى محبة واخلاص الحشود لذكرى الشهيد القائد.

 

في جلسة حوار مع مجموعة من الشباب عن ازالة التعديات

12/11/2019

طبيلة :- الشباب هم جيل المستقبل الواعد ويقع على عاتقهم مسؤوليات كبيرة

ضمن رؤيته وحرصه على التواصل مع كافة فئات المجتمع وخاصة الشباب المكون الاكبر للمجتمع الفلسطيني، استقبل المهندس سميح طبيلة رئيس بلدية نابلس يوم أمس مجموعة من ممثلين عن جمعية المدافعين عن حقوق الانسان والحريات العامة، مؤكداً أن الشباب يمثلون جيل المستقبل الواعد ويقع على عاتقهم مسؤوليات كبيرة نحو تحقيق الرؤية ببناء مؤسسات دولةفلسطين.
وأوضحت الآنسة ريم ملايشة أن الجمعية تأسست عام 2019 بهدف توعية الشباب بالقضايا العامة، وتضم الجمعية مجموعة من طلبة القانون والاعلام في جامعة النجاح الوطنية، واضافت أن أعضاء الجمعية تابعوا خطة بلدية نابلس في انفاذ القانون وازالة التعديات على الارصفة من قبل أصحاب المحال التجارية، والمخالفة للقانون مقابل الأكاديمية، مؤكدةً أن حق المشاة في استخدام الارصفة والتمتع بالسيرعليها بأمان يعتبر أحد أهم حقوق الانسان.
وضمن جلسة النقاش والحوار تقدم أعضاء الجمعية بعدد من الأسئلة والاستفسارات حول آلية تنفيذ خطة ازالة التعديات من قبل بلدية نابلس والادوات المستخدمة في ازالة التعديات والظروف التي واكبت العملية منذ بدايتها، وتوجه البلدية الحالي وخطتها نحو استكمال ازالة التعديات.
وفي مستهل رده على هذه الاستفسارات أعرب طبيلة عن فخره بالشباب المثقف والواعي والذي يسعى للحصول على المعلومة من مصدرها، ووضع طبيلة الشباب في صورة الاحداث الماضية بجميع تفاصيلها وخطة البلدية التي تهدف لبسط النظام وازالة التعديات عن الارصفة والارتداد بين العمارات على جميع المخالفين في مختلف مناطق المدينة دون تمييز.
وأكد طبيلة أن بلدية نابلس وجميع الشركاء ماضون في تنفيذ خطة ازالة التعديات ضمن ثلاثة محاور، محور ازالة التعديات القديمة وفق خطة تواصل مع اصحاب هذه التعديات لازالة تعدياتهم بأنفسهم لتخفيف الاضرار الناجمة عن عملية الازالة، ومحور تنظيم الاسواق بطريقة مستدامة، ومحور منع التعديات الجديدة.
وفي ختام اللقاء شكر أعضاء الجمعية رئيس البلدية، مؤكدين تعاونهم مع بلدية نابلس لتعزيز الوعي لدى فئة الشباب بشكل عام وفئة الطلبة بشكل خاص بضرورة احترام القانون والحفاظ على حقوق الانسان.


رئيس بلدية نابلس ومحافظ نابلس في جولة تفقدية في رفيديا والمنطقة الشرقية

11-11-2019

ماضون وبإصرار في إزالة التعديات

خلال الجولة التفقدية صباح اليوم في منطقة رفيديا وشارع عمان والمنطقة الشرقية، أكد المهندس سميح طبيلة، رئيس بلدية نابلس على أن البلدية ماضية وبإصرار في إزالة كافة التعديات من مختلف مناطق المدينة. وحضر الجولة أيضا محافظ نابلس اللواء ابراهيم رمضان وقائد المنطقة العميد محمد سلامة ومدير شرطة المحافظة العقيد يوسف نصر الله وبحضور الطواقم الهندسية في البلدية السادة سامح العاصي رئيس الدائرة الهندسية ومصباح كنعان مهندس التنظيم وعدد من المراقبين.

وتضمنت الجولة الشارع الرئيسي في منطقة رفيديا، وشارع عمان حيث تحدث طبيلة للمخالفين مطالبا اياهم بإزالة التعديات والمخالفات على الأرصفة والشوارع والارتدادات الأمامية بأنفسهم لتقليل الضرر عنهم، موضحا أن عدم الاستجابة لهذه التعليمات، ستضطر البلدية آسفة بإزالتها بالطريقة التي تراها مناسبا، دون تهاون، بحيث سيتم تطبيق خطة إزالة كافة التعديات بعدالة وحسب القانون والنظام. وقد لوحظ أن عدد من المخالفين قد أزالوا التعديات بأنفسهم، حيث قدم طبيله شكره وتقديره للملتزمين بالقوانين.

كما تفقد طبيلة منطقة مثلث عزموط وسالم ودير الحطب، حيث اطلع على منطقة مشاطب السيارات والمحاجر في تلك المنطقة، وطالب أصحابها بإزالة كافة السيارات المشطوبة ومخلفات المحاجر المترامية على جانبي الطرقات، خلال مهلة أقصاها يوم الاحد القادم، وخلاف ذلك، ستم ازالتها من قبل البلدية وعلى نفقتهم الخاصة.

وأوضح طبيلة أن خطة إزالة التعديات مستمرة على الجميع دون استثناء وتهاون، إلى أن يتم تحقيق العدالة والقانون والنظام تحقيقا لجعل نابلس أكثر جمالا وتنظيما.

المزيد من المقالات...